أميركا تهدر الطعام رغم وجود مئات ملايين الجوعى

تهدر الولايات المتحدة أكثر من 133 مليار رطل (60.5 مليار كلغم) من الطعام الذي تُنتجه سنويا، في حين يعاني نحو 795 مليون شخص من المجاعات حول العالم.

وأظهرت دراسات اجتماعية واقتصادية أن المواطن الأميركي غير راض عن هذا السلوك الاستهلاكي، لكنّ مبادرات تغييره لم تلق النجاح المنتظر بعد.

مجزرة مروعة بالقنابل العنقودية في ديرالزور


الأربعاء 28 حزيران 2017
بلدي نيوز – (خاص)
استشهد عشرات المدنيين، وأصيب آخرون بينهم أطفال ونساء، اليوم الأربعاء، بقصف جوي على ريف دير الزور الشرقي.
وقالت مصادر إعلامية محلية من دير الزور، أن 50 مدنيا استشهدوا بينهم أطفال ونساء كما أصيب العشرات بجروح، بقصف الطيران الحربي بالقنابل العنقودية لبلدة "دبلان" بريف ديرالزور الشرقي.
وأضافت المصادر، أن القصف تم بواسطة حاضنة قنابل سقطت إحداها على جرار زراعي ينقل عشرات المزارعين، ما أدى لارتفاع أعداد الشهداء.
يشار إلى أن مصادر إعلامية محلية قالت إن طائرات التحالف الدولي قتلت 70 مدنيا يوم أول أمس الاثنين، بقصفها أحد المواقع الذي يتخذ منه تنظيم "الدولة" سجنا، كان يحتجزهم فيه، فضلا عن مقتل عدد من عناصر التنظيم، بريف دير الزور

الأمم المتحدة: 100 ألف مدني محاصرون بالرقة


أعلنت الأمم المتحدة الأربعاء أن نحو 100 ألف مدني باتوا محاصرين في مدينة الرقة السورية، حيث تسعى قوات سوريا الديمقراطية لاستعادة هذه المدينة من تنظيم الدولة الإسلامية.
وأعرب مفوض الأمم المتحدة السامي لحقوق الإنسان زيد بن رعد الحسين في بيان عن "قلقه البالغ إزاء مصير المدنيين المحاصرين بفعل الهجوم الذي يُنفَّذ ضد تنظيم الدولة في الرقة، حيث هناك ما يصل إلى 100 ألف مدني محاصرين فعلياً".
وأضاف "في الوقت الذي تتكثف فيه الهجمات الجوية والأرضية، لا تزال التقارير تتواصل عن وقوع إصابات بين المدنيين ويزداد إغلاق الطرقات المؤدية إلى الهروب".
وجاء في البيان "بحسب بيانات جمعها مكتب حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، قُتل ما لا يقل عن 173 مدنياً بضربات جوية وأرضية منذ الأول من يونيو/حزيران. ومن المحتمل جدا أن هذا الرقم تقريبي، وأن العدد الفعلي للضحايا قد يكون

نظام الأسد المستفيد الأكبر من اتفاق "خفض التصعيد"


تكشف وقائع ميدانية أن المستفيد الأكبر من اتفاق "خفض التصعيد" في سوريا كان النظام وحلفاؤه بعد أكثر من شهر على سريانه، في الوقت الذي سجلت فيه استمرار الخروقات رغم الانخفاض الملحوظ في عدد الضحايا لأول مرة منذ عام 2011.
ومع دخول الاتفاق الموقع في العاصمة الكزاخية أستانا شهره الثاني، شهدت بعض المناطق المشمولة به هدوءا ملحوظا، في المقابل ركّز جيش النظام السوري عملياته على مناطق غير مشمولة بالاتفاق، وبسط سيطرته على مساحات واسعة في عدد من المحافظات.
واستفادت قوات النظام والمليشيات المقاتلة معها من تبريد جبهات القتال ضد المعارضة المسلحة في مناطق دون أخرى من سوريا، حيث تمكنت من تركيز عملياتها على مناطق وأطراف لم يشملها اتفاق خفض التصعيد.
وأعلنت قوات النظام أنها سيطرت على عشرين ألف كيلومتر مربع في البادية السورية على حساب تنظيم الدولة الإسلامية بشكل أساسي في محافظات حمص والسويداء وريف دمشق، وهي مساحة تعادل 90% من مساحة سوريا كاملة،

مجزرة جديدة في سوريا.. وفاة 111 مدنياً في غارات «روسية»

أودت غارات شنها الطيران الحربي الروسي، الأربعاء، بحياة 111 مَدَنِيّاً، غالبيتهم من الأطفال والنساء، في مدينة طفس بريف درعا الأوسط في سوريا.
وَقَالَتْ مصادر محلية: إن معظم الضحايا، من المهجرين من بلدة عتمان، التي تسيطر عليها قوات النظام بريف درعا، حيث اسْتَهْدَف الطيران الحربي مدرسة تؤوي نازحين من أَهَالِي تلك البلدة، مشيرين إلى أن المدينة تشهد قصفاً مدفعياً وغارات شبه يومية، مُنْذُ أكثر من أسبوعين، كَانَ آخرها غارات سقط ضحيتها 12 مَدَنِيّاً.

JoomShaper