المرأة العراقية المهجرة تتعرض بشكل متزايد للاستغلال والإساءة

وصف تقرير جديد للمنظمة الدولية للاجئين بان المرأة العراقية التي استأصلت من ديارها بسبب أعمال العنف في بلادها تتعرض بشكل متزايد إلى الاستغلال وسوء المعاملة بسبب الضغوط المالية الشديدة.

ويشير التقرير إلى تزايد العنف المنزلي بين اللاجئين العراقيين في سوريا،وان تقارير العنف المنزلي الأعلى بين السكان المهجرين هي في شمال العراق . النساء المهجرات هم أيضا أكثر عرضة لحالات الزواج ألقسري " الزواج المؤقت" والبغاء ، والمتاجرة بالنساء والعنف المنزلي. وبسبب إن خيار العودة إلى الوطن ليس من الخيارات المطروحة للغالبية العظمى من هؤلاء النساء ، فان المنظمة الدولية تدعو اللاجئين إلى المزيد من الدعم المالي لأسر اللاجئين العراقيين والمهجرين داخليا ،وهيكلية قانونية وأمنية وقضائية قوية في العراق للحد من أعمال العنف ضد المرأة .

وتقول ميلاني تيف من المنظمة الدولية للاجئين " بسبب استمرار أزمة اللاجئين ، فان ضغوط العيش في المنفى أخذت أضرارا كبيرة على المرأة العراقية في داخل وخارج البلاد

مؤتمر الوسطية العالمي حول المرأة الدعوة لإعادة قراءة الخطاب النسوي

عمان - حيدر المجالي - مندوبا عن الامير غازي بن محمد المستشار الخاص لجلالة الملك، رعى وزير الثقافة الدكتور صبري اربيحات امس اعمال المؤتمر الدولي الخامس تحت عنوان قضايا المراة في المجتمعات الاسلامية وتحديات العصر الذي نظمه المنتدى العالمي للوسطية بمشاركة نخبة من العلماء والمفكرين من الدول العربية والاسلامية.

الدكتور اربيحات
وقال الدكتور اربيحات ان انعقاد هذا المؤتمر يأتي في خضم ما تشهده الساحة الإقليمية والعالمية من جدل كبير حول مشاركة المرأة في الحياة العامة، موضحا ان المشاركة الفعلية للمرأة لا تقف عند ادراج حقوقها في التشريعات او اسمها على جداول الناخبين.

الكردستاني : بعض بنود اتفاقية «سيداو» تخالف شريعتنا الاسلامية وتتناقض والثوابت الانسانية

عمان - الدستور - غادة ابويوسف قضايا جدلية برزت في المؤتمر الدولي الخامس للمنتدى العالمي للوسطية الذي خصص لمناقشة قضايا المراه في المجتمعات الاسلامية وتحديات العصر على مدار اليومين كانت مثار نقاش بين المشاركين ومحط اهتمام المراقبين للاحاطة بهذه القضايا ومعرفة موقف الشريعة الاسلامية حيالها. وكشف عن هذه القضايا عدد من المشاركين من علماء ومفكري وقيادات العمل الاسلامي وناشطات في الفكر والسياسة في لقاءات مع "الدستور" مثل المراة والحجاب ، واتفاقية "سيداو" وصورة المراة في الاعلام والمراة المسلمة العصرية. ، والتشريعات.

ذكرى استشهاد مروة.. يوم عالمي للحجاب

على خطى سمية بنت خياط أول شهيدة في الإسلام، حظيت مروة الشربيني المصرية المقيمة بألمانيا بلقب "شهيدة الحجاب" الأولى بأوروبا، إثر مقتلها على يد ألماني على خلفية ارتدائها الحجاب وتمسكها به، ما حدا بجمهور إسلام أون لاين.نت لاقتراح الأول من يوليو الذي يواكب ذكرى "استشهاد" مروة، يوما عالميا للحجاب، الأمر الذي قوبل بتأييد واسع من قبل جهات وشخصيات إسلامية أوروبية وعربية.
الدعوة أطلقتها قارئة أسمت نفسها "أمينة"، وقالت في تعليق على أحد التقارير الخاصة بالحادث "فليكن يوم استشهادها (مروة) يوما عالميا للحجاب.. ولتخرج المسلمات فيه في كل عام ليعلن تمسكهن بحجابهن وبإسلامهن".
وفي استجابة سريعة لهذه الدعوة رحب التجمع العالمي لنصرة الحجاب ومقره بريطانيا بتغيير اليوم العالمي للحجاب الذي أطلق عام 2004 لمواجهة التشريعات الفرنسية التي حظرت ارتداء الحجاب بالمدارس، وحدد له السبت الأول من شهر سبتمبر في كل عام، لتصبح ذكرى "استشهاد" مروة (1\7\2009) هي اليوم العالمي للحجاب.

إسلام أون لاين

ماهينور أزدمير.. أول مسلمة محجبة في البرلمان البلجيكي

بروكسل ـ صحف (لها أون لاين): وعلى الرغم من الضغوط التي كانت تمارس عليها بسبب تمسكها بالحجاب، فإنها كانت تردد دائما جملتها «يجب النظر إلى الكفاءات وليس الحجاب» , وعند سؤالها «ألا تخشين من رد فعل الناخب البلجيكي ورفضه دخول مسلمة بالحجاب إلى برلمان بروكسل؟» قالت ماهينور أزدمير، البلجيكية التركية الأصل «لن أخلع حجابي من أجل الانتخابات أو من أجل البرلمان. كنت أرتديه أثناء عملي في المجلس البلدي التابع لحي سخاربيك، وسأظل متمسكة به حتى لو دخلت البرلمان».
ظهرت نتائج الانتخابات وبالفعل أصبحت ماهينور أول برلمانية ترتدي الحجاب ولكن.. ثمة مشكلة. فالقانون البلجيكي يحظر دخول امرأة محجبة

JoomShaper