بلدي نيوز - (عمران الدمشقي)
أكد فريق "منسقو استجابة سوريا"، اليوم الأحد، نزوح عشرات آلاف المدنيين مؤخرا من ريف إدلب الجنوبي إثر التصعيد العسكري من قبل روسيا ونظام الأسد الذي أدى إلى استشهاد مئات المدنيين.
ووثق الفريق نزوح 38915 عائلة (203709 شخص) من 33 منطقة جنوبي إدلب منذ أول شهر تشرين الثاني الماضي وحتى 21 كانون الأول الجاري.
وأضاف أن الحملة العسكرية لروسيا ونظام الأسد حصدت أرواح 225 مدنيا بينهم 74 طفلا وطفلة منذ مطلع الشهر الفائت وحتى يوم أمس.

المدن - عرب وعالم|السبت21/12/2019شارك المقال :0
تشهد مدينة معرة النعمان موجة نزوح واسعة، وسط توقف كلي للخدمات العامة، وشلل في الأسواق، بسبب حملة القصف الروسية الوحشية. كما نزح عشرات آلاف المدنيين من ريف المعرة الشرقي. وما يزال عشرات الآلاف في مركز المدينة وريف المنطقة محاصرين وعالقين تحت النار، ويعانون ظروفاً إنسانية صعبة للغاية وينتظرون المساعدة، بحسب مصادر "المدن".
ومعرة النعمان هي أكبر مدن ريف إدلب الجنوبي الشرقي، وتقع على الطريق إم-5 حلب-بدمشق، وسيطرت عليها المعارضة المسلحة نهاية العام 2012، ونزح إليها آلاف السوريين من مختلف المناطق خلال السنوات السابقة. وتتعرض المعرة لحملة قصف جوي وبري هي الأعنف على الإطلاق لأنها مركز منطقة العمليات العسكرية التي أطلقتها مليشيات النظام، قبل يومين، وفيها العدد الأكبر من المدنيين.

بلدي نيوز - إدلب (محمد وليد جبس)
استشهد 27 مدنيا، وأصيب العشرات بجروح متفاوتة، جلهم من النساء والأطفال بقصف مكثف لسلاحي الجو السوري والروسي استهدف أكثر من 35 منطقة من مدن وبلدات أرياف إدلب الجنوبية والشرقية والغربية أمس الثلاثاء 17 كانون الأول/ ديسمبر.
وقال مراسل بلدي نيوز بريف إدلب؛ إن "الطائرات الحربية نفذت يوم أمس الثلاثاء، 111 طلعة جوية، موزعة على 55 طلعة للطائرات المروحية التابعة لنظام الاسد، و24 طلعة جوية للطائرات الحربية التابعة لسلاح الجو الروسي، فيما سجلت 32 طلعة جوية لطائرات النظام الحربية، نفذت من خلال هذه الطلعات أكثر من 400 غارة جوية، أي ما يعادل أربع غارات لكل طائرة.

حذرت منظمة “أنقذوا الأطفال” الخيرية البريطانية اليوم، الجمعة 20 من كانون الأول، من تهديد فيضانات المخيمات في شمالي سوريا أكثر من 230 ألف طفل فيها.
وأشارت المنظمة إلى أن الأطفال الذين اضطروا لمغادرة بيوتهم عام 2019 بسبب النزاع المسلح، مهددون بالنزوح مجددًا بسبب غرق المخيمات جراء الهطولات المطرية، بينهم 200 ألف طفل في الشمال الغربي و31 ألفًا في الشمال الشرقي.
ودُمرت حوالي 500 خيمة بسبب الأمطار، وفقًا لبيان المنظمة، وذكر تقرير فريق “منسقو الاستجابة”، في 16 من كانون الأول الحالي، أن عدد المخيمات المتضررة في الشمال الغربي بلغ 41 مخيمًا يقطنها 5791 عائلة.

البوابة نيوز دعا فريق التعامل مع الوضع الإنساني في سوريا، اليوم الاثنين، كافة المنظمات والهيئات الإنسانية للاستجابة لإغاثة النازحين في مخيمات شمال سوريا. وقال الفريق، في بيان تلقت وكالة الأنباء الألمانية (د. ب. أ) نسخة منه اليوم، إن العاصفة المطرية التي جرت في شمال سورية خلال الأيام الأربعة الماضية، خلّفت أضرارًا لـ حوالي ستة آلاف عائلة نازحة ومهجرة متواجدة في 41 مخيمًا من مخيمات المنطقة المنتشرة في ريفي إدلب وحلب الشمالي. ودعا البيان كافة المنظمات الإنسانية لتقديم المساعدة العاجلة لقاطني تلك المخيمات، مطالبا

JoomShaper