الغد- قد تنقذ المضادات الحيوية antibiotics حياة المريض في بعض الأحيان، فهي تقتل البكتيريا الضارة التي قد تهدد حياة الإنسان في بعض الأوقات. فالمضادات الحيوية يتم الاستعانة بها حول العالم للتخلص من أعداد هائلة من الأمراض ومكافحة العدوى بشتى أنواعها. إلا أن الإفراط في استخدام المضادات الحيوية قد يفقدها فعاليتها، كما قد يؤدي أيضاً إلى تطور أنواع عنيدة من الميكروبات المقاومة للمضادات الحيوية.


توصلت دراسة طبية حديثة إلى أن تدخين الآباء قد يزيد خطر تعرض أبنائهم وأحفادهم لاضطرابات عقلية.
وأجرى الدراسة باحثون بجامعة ولاية فلوريدا في تالاهاسي، وأجريت على الفئران، ونشرت في مجلة "بلوس بيولوجي".
وقال الباحثون إن تعرض الشخص للنيكوتين يمكن أن يغير الجينات في الحيوانات المنوية للرجل ويؤثر على كيفية نمو أطفاله.

يمكن أن تبدو مهمة إقناع الطفل بالذهاب إلى النوم في ساعة محددة مساء، أسهل بكثير مما هي عليه في واقع الأمر، ويمكن أن يكون لشبكات التواصل الاجتماعية دور هام في ذلك.
وفي حين قد يكون من الصعب فرض حظر استخدام الأجهزة الرقمية، إلا أن هناك عددا من الطرق التي يمكن للوالدين ومقدمي الرعاية الاستفادة منها، لمحاولة مساعدة الأطفال على النوم ليلا.

الغد- حذر باحثون أن منتجات التنظيف المنزلية قد تكون السبب في جعل الأطفال يعانون من السمنة عن طريق العبث ببكتير الأمعاء.

ووجد علماء كنديون أن الأطفال الذين يعيشون في منازل تستخدم فيها المطهرات على الأقل مرة في الأسبوع لديهم مؤشر كتلة الجسم
أعلى في عمر الثالثة مقارنة بالأطفال الذين كانو على يتعرضون بشكل أقل لهذه المنتجات.
في المقابل كان الأطفال الذين يعيشون في منازل تستخدم فيها المواد الصديقة للبيئة أقل عرضة لزيادة الوزن.

كولن– قال البروفيسور الألماني هانز يورجن نينتفيش إن الرضع يستلقون على الظهر كثيرا في البداية، وغالبا في الوضعية ذاتها، ما يؤدي لدى البعض إلى الإصابة بتشوهات في الرأس. وأوضح طبيب الأطفال أن تسطح مؤخرة الرأس يعد أبرز تشوهات الرأس، وهو يحدث عندما يفضل الرضيع إدارة رأسه في اتجاه واحد.

JoomShaper