الغد- كشفت أبحاث جديدة عن مجموعة من العادات السيئة التي يمكن أن تدمر حياتك وتعرض صحتك للخطر دون علمك.
وفيما يلي 10 عادات سيئة يجب التخلص منها لتقليل المخاطر الصحية:
1- التحقق من رسائل البريد الإلكتروني في الليل
يمارس العديد منا هذه العادة، ولكن باحثي جامعة كولورادو الأمريكية وجدوا أن أولئك الذين يتحققون من رسائل البريد الإلكتروني خارج أوقات العمل، شهدوا أكبر قدر من الإجهاد. والأسوأ من ذلك، أن الأثر السلبي يمتد إلى الآخرين في المنزل، ما يجعل الشركاء أكثر توترا أيضا.
2- عدم غسل أوراق السلطة


برلين- لا يعد الروماتيزم حِكرا على كبار السن فقط؛ حيث إنه يهاجم الأطفال أيضا. ويعد تشخيص الروماتيزم لدى الأطفال أمرا صعبا، كما أن العلاج يمثل تحديا كبيرا للأسرة.
وقال الدكتور فيليب شوف، أخصائي الروماتيزم لدى الأطفال، إن أعراض الروماتيزم لدى الأطفال تتمثل في تيبس المفاصل صباحا وتورم مفصل الركبة وكذلك مفصل المعصم. ومن الأعراض الأخرى تجنب المشي واتخاذ وضعية حماية بشكل متكرر، كالعرج أو تجنب فرد الركبة بشكل كامل مثلا. وينبغي استشارة الطبيب فورا في حال استمرار هذه الأعراض لمدة تزيد على أسبوعين.


توصلت دراسة طبية حديثة إلى أن سوء معاملة الأطفال يترك أضرارا في الحمض النووي للحيوانات المنوية للضحايا.
ووجد الباحثون أن إساءة معاملة الأطفال قد تترك أضرارا تتجاوز الصدمة النفسية عبر إحداث تغييرات في الحمض النووي.
وأجرى الدراسة باحثون في جامعة هارفارد.
وقام العلماء بفحص عملية كيميائية توصف بالميثيليشين (methylation) في الحمض النووي من عينات الحيوانات المنوية، ووجدوا اختلافات ملحوظة ظهرت على ما يبدو بين ضحايا سوء


حليب الأم غني بمزيج رائع من دهون وبروتينات وفيتامينات ومعادن توفر كل التغذية التي يحتاجها الرضيع، وأكثر من ذلك. ويعمل العلماء على دراسة العديد من أسرار حليب الأم، فما هي؟
مضاد حيوي: من المعروف أن حليب الأم يحمل عوامل وقائية مثل الأجسام المضادة لمساعدة الطفل على مواجهة العدوى، لكن الدراسات الطبية تشير إلى أن المكونات المناعية في الحليب قد تزيد عندما يحتاج الرضيع إليها أكثر.
إذ وجدت دراسة طبية أجريت عام 2013 أنه عندما تعاني الأمهات والرضع من نزلات البرد، فإن مستويات خلايا الدم البيضاء في الحليب تقفز بمقدار 64 ضعفا.

ديما محبوبة
عمان- يشغل بال العديد من الأمهات كيفية تشجيع أطفالهن على تناول الأطعمة الصحية، وذلك لضمان نموهم بشكل أفضل، وبذات الوقت يواجهن الصعاب عند إعلان الطفل حالة "الملل" من هذه تكرار تلك الوجبات، خصوصا في فترة ذهاب الطفل إلى المدرسة.
وحول ذلك، يؤكد اختصاصي التغذية والنشاط البدني محمد السيد، أن وجبة الفطور هي أفضل وجبة يتناولها الفرد، وفوائدها كبيرة جدا، فهي التي تساعد على زيادة الحرق للجسم، وكذلك

JoomShaper