لماذا خانت الموجة الثانية من الحركة النسوية النساء و الرجال

ترجمة الرابطة الأهلية لنساء سورية

كان قادة الحركة النسوية للموجة الأولى  قادة عمال كادحين يطالبون بحق المرأة في الاقتراع ، و سعوا لتحقيق الأمان للأم و الطفل في سوق العمل. فكان الرجال و النساء و الأطفال قبل أن يحققوا أهدافهم يعملون حتى الموت في معظم المصانع.
لقد أيقنت الموجة الأولى – بما فيهم الأم جونز التي لا يقدرها قادة الحركة النسوية- أن استهداف كل أشكال الظلم في العمل لن يكون موطئ قدم يوفر الحماية الكافية للجميع من الظلم الكبير في القرن التاسع عشر و العشرين.
لقد قرروا أن يخطوا خطوة خطوة. فعملوا بجد للحصول على قوانين تحمي النساء و الأطفال. أرادت الأم جونز أن تساعد الجميع – وكانت صبورة- فهي تعرف أن عليك أن تكسب معارك صغيرة في سبيل الفوز في الحرب الكبرى.

تأثير الأنثوية

ترجمة الرابطة الأهلية لنساء سورية

ليس هذا حول غفلة وعاظ المرأة و القادة، بل حول العائلة. لم يعد المسيحيون يربون أطفالهم بل يعتمدون على غيرهم في هذا في بحثهم عن الحلم الأمريكي و مساواة " النساء". لقد دمرت العائلة و بالغت العديد من الوزارات في تشجيع الناس ليقدموا العالم على الله .
هذه رسالة وصلت د. جيمس دوبسون تصف نظرة أم حول مشكلة العائلة :
13/12/1995
"عزيزي د. دوبسون،
لقد نشرتم مؤخراً حلقة عن النساء العاملات. أؤمن أن هذا كان موضوعاً مكرراً. فبينما لم أكن قادرة على الاستماع لكل الحلقة إلا أن نقطة ذكرت فيها أود أن أشير إليها. كانت حول أولئك الذين يتنكرون بمهارة للنساء و يشعرونهن بالمرارة. أنا أحدى هؤلاء النساء، و أتمنى منك أن تقرأ رسالتي و تهتم يوماً بالمشكلة التي سأتحدث عنها. أنا أم لثمانية أطفال متفرغة بعمر 44 عاماً، لا ألزم المنزل لأنني محظوظة أو لأن زوجي يحصل على مرتب مرتفع، بل لأن الله أمرني بأن أعطي الأولوية لأطفالي، و أنه سيعطينا ما نحتاجه و لأن مسؤولية زوجي  ومسؤوليتي تدريب أطفالنا على إرادة الله، لذلك أتبع أوامر الله بكل جدية.

التراجع في العائلة التقليدية

ترجمة الرابطة الأهلية لنساء سورية

ديسيلين آرنولد
كان هناك خلال العقدين الأخيرين جدل كبير حول انهيار العائلة التقليدية. يناقش البعض أن الانهيار عائد إلى انهيار القيم العائلية، بينما يوضح آخرون أسباباً بنيوية لتغير الأنماط.  ومن أجل فهم ما نسميه انهيار العائلة التقليدية، علينا أولا تعريف العائلة نفسها.
" مع نهاية القرن الرابع عشر، كانت تعني لفظة عائلة الإنكليزية المشتقة من الكلمة اللاتينية سكان المنزل بما فيهم الخدم و العبيد، و من ثم غدت تمثل كل الذين يعيشون تحت سلطة رأس المنزل. و في القرن السابع عشر غدت الكلمة تشير بشكل خاص إلى نسل الرجل، كما في المصطلح: " عائلته و زوجته". حتى جاء القرن التاسع عشر حين لم تعد تعني غير زوجين مع أطفالهم في عائلة واحدة، مختلفة عن منزل أو قبيلة أكبر .
تاريخياً، لم تكن لفظة عائلة تطلق على زوجين و أطفالهما منذ مائتي سنة. كما كان يختلف مصطلح العائلة عرقياً أيضاً. قال هندي من المونتاجنيس ناسكابي للتبشيرية اليسوعية: " أنتم الفرنسيون تحبون أطفالكم، إلا أننا نحب كل أطفال قبيلتنا." كان يتوقع من بنات قبيلة شين أن يعادين أمهاتهن و عماتهن.

خيانة الأنوثة -هجوم عالمي

ترجمة الرابطة الأهلية لنساء سورية

جيمسون تيلور
يعلم بعض الأمريكيين بموافقة ولاية نيفادا على قرار عام  1971 الذي يبرر لبعض المقاطعات تشريع البغاء. و نجد مصادفة أعلى معدلات حمل للمراهقات في نيفادا. لقد غدا البغاء مقبولاً حول العالم حيث شرع في أستراليا، و النمسا و ألمانيا و قبرص و هولاندا و سنغافورة. حاول الرئيس الأمريكي السابق كلينتون تشريع البغاء المتفق عليه بين الطرفين خلال مفاوضات جرت السنة الماضية حول معاهدة الجريمة المنظمة العالمية.
يوظف دعاة حقوق البغاء المنظم نقاشاً مشابهاً للذي يستخدمه مؤيدو الإجهاض القانوني: ينبغي أن يشرع البغاء حتى تتمكن الدولة من تنظيمه و بهذا "تحمي" النساء من الأمراض المنقولة جنسياً و من المستغلين عديمي الضمير.
و بمعنى آخر ستكون نساء العالم أفضل عند تنظيم البغاء. لهذا السبب شقت معاهدة إلغاء جميع أشكال التمييز ضد النساء ( سيداو) الخاضعة للأمم المتحدة طريقاً نحو الاتجاه الجديد لتشريع البغاء.
فرضت معاهدة إلغاء جميع أشكال التمييز كمعاهدة دولية في 3/9/1981. و صادقت مئة و سبع و ستون دولة عليها. فوقع الرئيس السابق جيمي كارتر معاهدة سيداو عام 1980، إلا أنه وفقاً لمواد الدستور الأمريكي، ينبغي موافقة ثلثي أعضاء مجلس الشيوخ على المعاهدة لتغدو قانوناً. و لحسن الحظ لم يصادق مجلس الشيوخ على المعاهدة بعد، مما جعل الولايات المتحدة الدولة المتقدمة الوحيدة التي لم تصادق على سيداو. سأل السيناتور جيس هيلمز –من اللجنة الوطنية الجمهورية و رئيس مجلس الشيوخ للعلاقات الخارجية في اللجنة-: " لماذا لم يصادَق على معاهدة سيداو لإلغاء جميع أشكال التمييز ضد النساء لحد الآن؟" ثم أجاب قائلاً :" لأنها معاهدة سيئة مريعة ناقشها متطرفو قادة الحركة النسوية بهدف تطبيق خطتهم المتطرفة و المعادية للعائلة في القانون العالمي." تؤكد بيانات سيداو المبينة أدناه رأي السيناتور هيلمز:( للعلم أكثر الدول العربية والإسلامية وقعت على المعاهدة)

حمل المراهقات

( هذه مشكلاتهم التي يريدون تصديرها إلينا ويعينهم على مشروعهم بعض بني قومنا )
أمهات بلا حدود

 

ترجمة الرابطة الأهلية لنساء سورية
الحمل في سن المراهقة هو حمل فتاة في سن المراهقة أو حمل القاصرات (عادة في سن 13-19). و يشير المصطلح في الخطاب اليومي عادة إلى النساء اللواتي لم يبلغن سن الرشد القانوني و اللواتي أصبحن حوامل، والذي يختلف في جميع أنحاء العالم.
يبلغ متوسط عمر الحيض (الدورة الشهرية الأولى) في الولايات المتحدة 12 سنة ، على الرغم من هذا الرقم يختلف باختلاف العرق, و الوزن ، كما تحدث الإباضة الأولى بشكل غير منتظم. هذا و تراجع متوسط سن الحيض و لا يزال يتراجع حتى الآن.
إن هناك عدة عوامل تتعلق بمعدل الخصوبة و الذي يؤدي إلى الحمل المبكر، سواء الاجتماعية أو الشخصية منها. و في نظرة للعالم عامة نجد أن حالات الحمل بين المراهقات هي 143 لكل 1000 في بعض البلدان الأفريقية جنوب الصحراء الكبرى , بينما تنخفض النسبة إلى 2.9 في 1000 في كوريا الجنوبية.

JoomShaper