أم المؤمنين حفــصة بنت عمر حارسة القرآن الكريم

لها أون لاين
كانت أم المؤمنين حفصة بنت عمر بن الخطاب رضي الله عنهما حارسة القرآن الكريم، وكانت صاحبة جهد ملحوظ في جمعه أيام خليفة رسول الله عثمان بن عفان رضي الله عنه، وقد وروى أبو نعيم عن ابن شهاب أنه قال: "لما أمرني أبو بكر فجمعت القرآن كتبته في قطع الأدم وكسر الأكتاف والعسب، فلما توفي أبو بكر رضي الله عنه كان عمر كتب ذلك في صحيفة واحدة فكانت عنده، فلما مات عمر رضي الله عنه كانت الصحيفة عند حفصة زوجة النبي صلى الله عليه وسلم، ثم أرسل عثمان رضي الله عنه إلى حفصة رضي الله عنها، فسألها أن تعطيه الصحيفة؛ وحلف ليردنها إليها، فأعطته، فعرض المصحف عليها ، فردها إليها،  وطابت نفسه، وأمر الناس فكتبوا المصاحف.
وُلِدَتْ أم المؤمنين حفصة بنت عمر رضي الله عنها عام 604 ميلادية، حين كانت قريش تبني البيت قبل مبعث النبي صلى الله عليه وسلم بخمس سنين، وتعد - رضي الله عنها- أكبر أولاد عمر بن الخطاب؛ فقد ورد أن حفصة أسنُّ من عبد الله بن عمر رضي الله عنه، وكان مولدها قبل الهجرة بثمانية عشر عامًا.

هل تعلمون من هي أمي ؟

هشام عبد المنعم
لقد امتن الله تعالى على أناس من عباده، فاختصهم بالفضل والرفعة وعلو الشأن، وأجرى على أيديهم من الفضائل ما لا يستطيع وصفه واصف، ولا حصره متتبع.
وتعد "أمي" الطاهرة المطهرة من هؤلاء النفر الكرام الذين اصطفاهم الله سبحانه وتعالى بالتكرمة والتعظيم.
فهل تعلمون من هي أمي ؟
أمي مهذبةٌ قد طيب الله خِيَمها، وطهرها من كل سوء وباطل.
أمي طاهرة كطهر مريم العذراء.
أمي عظيم والله شأنها، جليل قدرها، رفيع ذكرها.
أمي يعجز اللسان عن ذكر مناقبها, ويفرح القلب بذكر فضائلها.

أم سلمة رضي الله عنها المرأة الكاملة

لها أون لاين
كانت أم سلمة رضي الله عنها زوج النبي صلي الله عليه وسلم، من أكمل النساء خلقا وعقلا، وكانت صاحبة مواقف مشهودة في السيرة النبوية الشريفة وتشير لإيمانها وحكمتها في إبداء رأيها السديد، وكانت خير مثال يحتذى في تربيتها لأولادها التربية الأخلاقية الكريمة، وكانت خير زوجة وأم صالحة، تملك العقل الراجح، والشخصية القوية، وكانت قادرة على اتخاذ قراراتها بنفسها، وتتسم شخصيتها بحسن الأخلاق والأدب.
وقد ولدت أم سلمة ـ واسمها هند بنت سهيل ـ  لسيد من سادات قريش عُرف بأبي أمية بن المغيرة، وكان جدها المغيرة يعرف بزاد الركب وذلك لجوده، فقد كان لا يدع أحدا يسافر معه يحتاج لزاد، حيث كان يكفي من معه مؤنتهم.

بنان علي الطنطاوي والنظام السوري

علي محمد الغريب
السوريون والسوريات حالهم مع النظام المستبد صورة من صور البطولة والنضال الأسطوري، ففيها الكثير من قصص الرجولة والتضحية و الإباء الذي لا يكاد يصدقه عقل!
ولعل هذه الحالة كانت نتاج القصص التراكمية التي كونت غضبا مكتوما، ورفضا ونفورا من النظام القمعي الذي كان أفراده ينالون من معارضيهم بمنتهي القسوة ليكونوا عبرة لغيرها.
الكثير من الدماء والأرواح التي أزهقها هذا النظام كانت لعنة عليه داخل سورية وخارجها، ومن هذه النماذج المجاهدة "بنان على الطنطاوي" أم أيمن، زوجة الداعية والمجاهد الشيخ عصام العطار رحمها الله تعالى.
ففي عام 1981 اغتالت عصابات النظام السوري السيدة المجاهدة في ألمانيا، بعدما فرت وزوجها بدينهما، وكان لوقع قصتها من المرارة في قلوب المسلمين، فضلا عن قلوب ذويها القريبين جدا منها، بالدرجة التي حولتها صفحة ماثلة وشهادة حية على بشاعة هذا النظام وفساده وبطلان صلاحيته!

أم المؤمنين جويرية بنت الحارث رضي الله عنها

لها أون لاين
تعد قصة إسلام أم المؤمنين جويرية بنت الحارث رضي الله عنها من القصص الفريدة في التراث الإسلامي، فقد روى ابن سعد في الطبقات أنه لما وقعت في السبي، جاء أبوها إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال: إن ابنتي لا يُسبى مثلها؛ فأنا أكرم من ذاك، فخل سبيلها، فقال:(أرأيت إن خيّرناها، أليس قد أحسنّا؟)، قال: بلى، وأدّيت ما عليك، فأتاها أبوها فقال: إن هذا الرجل قد خيّرك فلا تفضحينا، فقالت: فإني اخترت رسول الله (صلى الله عليه وسلم).
وقد نشأت جويرية بنت الحارثـ واسمها قبل الإسلام برة ـ سيدة نساء قومها، وكان أبوها سيد وزعيم بني المصطلق، وقد عاشت في بيت أبيها، وقد تزوجت في وقت مبكر من سنها من مسافع بن صفوان أحد فتيان خزاعة وكانت لم تتجاوز العشرين من عمرها.

JoomShaper