أضرار غلاء المهور


الشيخ ندا أبو أحمد

أولًا: أن هذا خلاف هدي الإسلام:
فقد أخرج الإمام أحمد في المسند وهو عند أهل السنن من حديث عمر رضي الله عنه قال:
"ما علمت رسول الله صلى الله عليه وسلم نكح شيئًا من نسائه، ولا أنكح شيئًا من بناته على أكثر من اثنتي عشرة أوقية". والأوقية: أربعون درهمًا.
وأخرج البخاري ومسلم من حديث أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم: "زوج امرأة رجلًا بما معه من القرآن".
وصدق النبي صلى الله عليه وسلم كما في مسند الإمام أحمد من حديث عائشة - رضي الله عنها -: "أن أعظم النكاح بركةً أيسره مئونة".

أغرب قصة طلاق بين زوجين


د. جاسم المطوع
قصص الطلاق كثيرة ولكن عندما يقع الطلاق بين زوجين يضرب المثل بحبهما لبعضهما البعض فإن وقع الطلاق يكون مختلفا، وهذا ما حصل للخليفة هارون الرشيد عندما طلق زوجته زبيدة بطريقة غريبة وهو بحالة غضب فقال لها: (أنت طالق إن لم أكن من أهل الجنة) ثم ندم على ما قال لأنه يحبها كثيرا، وهي حزنت كذلك حزنا شديدا، فظل يجتمع مع العلماء والفقهاء ويعرض عليهم يمينه ويقول لهم أنا لا أريد الطلاق ولكن كيف أضمن أني من أهل الجنة حتى لا يقع الطلاق، فلم يجدوا له مخرجا من وقوع الطلاق ولكن اقترحوا عليه أن يطلب عالم مصر وفقيهها وهو (الليث بن سعد)، ثم جمع الفقهاء مرة أخرى بحضور الليث بن سعد فتكلم كلهم إلا (الليث بن سعد)، فطلب منه الرشيد أن يقول رأيه، فطلب الليث من الرشيد إحضار مصحف جامع، فأمر به فأحضر فقال الليث: تصفحه يا أمير المؤمنين حتى تصل إلى سورة الرحمن، فتصفحه حتى وصل سورة الرحمن فقال له الليث: اقرأ يا أمير المؤمنين، فقرأ الرشيد حتى وصل للآية (ولمن خاف مقام ربه جنتان)، فقال الليث: قف يا أمير المؤمنين، هل أنت تخاف مقام الله؟ فقال الرشيد: نعم، والله إني لأخاف مقام الله، فكررها مرارا فقال له الليث: طالما

للزواج فضائل صحية كثيرة.. منها تقليل التوتر


أظهرت دراسة حديثة أن المتزوجين ربما يكونون بصحة أفضل من العزاب أو المطلقين أو الأرامل لأسباب من بينها انخفاض مستويات هرمون للتوتر له علاقة بمشكلات صحية شتى.
وكانت أبحاث سابقة ربطت بين الزواج وإطالة العمر وفوائد صحية أخرى، وقد يرجع الفضل في ذلك إلى العلاقة الزوجية نفسها أو عوامل أخرى مثل ارتفاع دخل الأسرة أو وجود تأمين طبي أفضل أو سهولة الحصول على الرعاية، لكن الدراسة الجديدة تلمح إلى فائدة أخرى محتملة للزواج وهي الحد من التوتر.
ولإجراء الدراسة فحص الباحثون مستويات هرمون يعرف باسم كورتيزول يفرزه الجسم عند التوتر. وشارك فيها 572 رجلا وامرأة من الأصحاء الذين تتراوح أعمارهم بين 21 و55 عاما.
وقال كبير باحثي الدراسة برايان تشين -وهو باحث في علم النفس بجامعة كارنيجي ميلون في بيتسبرج بولاية بنسلفانيا الأميركية- "تقدم نتائجنا رؤية جديدة ومهمة وأولية للطريقة التي تتغلغل فيها علاقاتنا الحميمة تحت

قواعد لتعميق العلاقات الأسرية.

عبد العزيز الخضراء*

عمان- لعل من أهم العلاقات التي تمهد لسبل التفاهم الحقيقي بين أفراد الأسرة، شعور كل طرف باحترامه للطرف الآخر، مما يؤدي إلى شيوع جو من الأمان والطمأنينة في أركان البيت، وتطوى الخلافات بين الأفراد فور نشوبها.
وهنالك أسس وقواعد تعمق العلاقات الأسرية وتغذيها بشكل إيجابي؛ وهي:
- تدريب الأبناء على احترام والديهم: علاقة الابن بوالديه تشكل الأساس الذي سيبنى عليه تصرفه تجاه جميع الناس، وأن نظرته إلى سلطتهما تغدو حجر الزاوية لنظرته اللاحقة إلى سلطة المدرسة والقانون. مروراً بالذين سيعمل ويعيش معهم أخيراً، وانتهاء بالمجتمع كله بوجه عام، فالعلاقة الأبوية البنيوية هي أول وأهم اختلاط اجتماعي يعرفه الطفل، والأخطاء والعقد التي تنتاب ذلك الاختلاط تُرى غالباً في العلاقات الاجتماعية فيما بعد.
ويجب الحفاظ على احترام الأبوين لسبب آخر لا يقل أهمية وهو؛ إن كنت تريد أن يتبنى ابنك ما لديك من قيم عند بلوغه عقده الثاني، فمن الضروري أن تكون خليقاً باحترامه وهو بعد صغير.

العشرة الطيبة


د. حنان لاشين أم البنين

أحيانًا ترفضُ الفتاةُ الزواجَ من شابٍّ رائع على خُلق ودين، ولديه من المميزات والصفات ما يُزكِّيه ويرفع قدرَه وميزانه بين الرجال، لا لشيء إلا لأنها لم تشعر تجاهه بشرارةِ الحب أثناء الخِطبة، رغم أنها لا ترى فيه عيبًا ولم تنفِر منه إطلاقًا، لكنها تشعر بفتور!

ونرى أيضًا الشابَّ يتراجع عن الزواج من فتاةٍ طيبةِ الخصال، كريمةِ الأخلاق، ربَّاها والدها على حسن الخُلق، وعلَّمتها أمُّها الحياء، لا لشيء إلا لأنه لم يشعر بخفقانِ القلب وتلك اللهفة للقائِها كلَّ جمعة، عندما يحين موعد زيارته الأسبوعية، ورغم أن شكلها يُعجبه، ويراها رائعة، لكنه لم يشعر بالحب!

JoomShaper