كيف تتكلم أثناء الخلاف الزوجي؟!

د. جاسم المطوع
في كثير من الأحيان تزداد المشكلة سوءا بين الزوجين أثناء الخلاف بسبب طريقة الكلام والأسلوب المستخدم لعلاج المشكلة، ويتم تحويل الحوار من الحديث عن المشكلة إلى الحديث عن الألفاظ الجارحة ورفع الصوت والنظرات الحادة ومشاعر الغضب، فتزداد المشكلة تعقيدا ويزداد الخلاف الزوجي بسبب جهل الزوجين بأمرين: الأول عدم التحدث بطريقة صحيحة أثناء الخلاف، والثاني جهلهما بأساليب علاج المشكلة.
بالنسبة للمشكلة الأولى وهي الأسلوب، فإننا ننصح بعشر نقاط مهمة لا بد من مراعاتها أثناء الحديث لعلاج المشكلة الزوجية، وهي، أولا: عند الحديث مع الطرف الآخر نبين له أنه مهم في حياتنا وأننا نحبه حتى نشعره بأن الخلاف الذي بيننا مؤقت وهو خلاف طبيعي، ثانيا: تجنب رفع الصوت أثناء الحديث فأكثر المشاكل الزوجية تزداد سوءا بسبب رفع الصوت والصراخ، ثالثا: اعتذر لو كنت مخطئا، وفي بعض الحالات لا مانع من الاعتذار حتى ولو لم تكن مخطئا حتى تخمد الخلاف،

السعادة الزوجية مفاهيم وقواعد

العلاقة الزوجية مثل رصيد مالي تحرقه المشكلات وسوء التفاهم، حتى يصل الاثنان إلى الإفلاس ونقطة اللا عودة
الأسرة هي المؤسسة الأولى المسؤولة عن إعداد الطفل ليكون عنصراً صالحاً فعّالاً في المجتمع، ولكن لا تخلو أي أسرة من وجود مشكلات عديدة لسبب أو لآخر، وبدرجات متفاوتة، وقد تؤدي هذه المشكلات إلى تفكك الأسرة وانفراط عقدها، ولكن إذا تم تشخيص الداء.. سهل وصف الدواء؛ لذا كان لابد من التعرض لبعض المفاهيم التي غابت عن حياتنا الأسرية التي على أساسها تبنى العلاقات السوية وتستمر، ونتناول ذلك في سلسلة أسبوعية نحاول من خلالها تسليط الضوء باختصار على كل مفهوم لعله يكون طوق نجاة لكثير من الأسر التي غابت عنها هذه المفاهيم، ونتناول اليوم آخر مفاهيم هذه السلسلة وهو (السعادة الزوجية).

مذكرات زوجيّة ( تطاوعا ولا تختلفا )


ذكر الإمام أحمد - رحمه الله - زوجته فترحّم عليها ، وقال : مكثنا عشرين سنة ما اختلفنا في كلمة . [ السير : 332 / 11 ] .
الاختلاف شيء طبيعي بين الناس ، وخصوصاً بين طرفين يختلفان في طبيعة التكوين والخِلْقة والطبيعة . ( وَلَيْسَ الذّكَرُ كَالْأُنْثَى ) .
وحين يكون هناك شخصان ( متفقان ) على أمور حياتهما فلا يعني ذلك أن هذا كسر لمعنى ( الطبيعة البشريّة ) .
إنما يعني ذلك أنهما اختارا لحياتهما سياسة ( تَطَاوَعَا وَ لَا تَخْتَلِفَا ) .

قواعد لحياة زوجية سعيدة ومتوازنة

إن انتقال الفتاة من بيت والدها، إلى بيت زوجها يعني الانتقال إلى حياة فيها شراكة دائمة، ويجب عليها التأقلم مع هذه التغيرات.
فعندما تصبح الآنسة أو (الفتاة): "امرأة" أو"سيدة"، هذا لا يعني أنها سوف تتخلى عن استقلاليتها بشكل تام. بل سوف تبقى مستقلة بعملها وهواياتها وعلاقاتها، ولكن في دورها الجديد كشريكة في الحياة الزوجية وملبية لاحتياجات ورغبات زوج، فيجب عليها التعامل مع الأمور بحسن تدبير.
ولبناء زواج ناجح: يجب عليك الاعتراف بما لكِ وما عليك، واتخاذ هذا الدور الجديد من غير أن تفقدي اتصالك بمعارفك سابقا، وهنا يكمن التوازن.
إن الانتقال من مرحلة "أنا" إلى "نحن" لا يأتي بشكل طبيعي. لذلك يطرح هذا المقال رأي الخبراء في القواعد التي تمكن الفتاة من تحقيق الاستقرار.

الأم الفاضلة

عبدالغني حوبة

الأمُّ أصل الإنسان ومنبتُه، فهي الأرضُ الخِصبة التي وضعت بذرته فيها، فتشكل خلقًا آخر من أضلاعها وحواشيها، منها بدأ مشواره وحياته، وفي أحشائها كانت محطاته وذكرياته، فالأم أغلى كنزٍ وأعظم هدية، وهي بحقٍّ الشجرةُ الوارفة الظلال بأغصانها النديَّة، فما صفات الأم الفاضلة وإنجازاتها الذهبيَّة؟
إن الأم الفاضلة هي المدرسة الأولى العالمية، تقودها امرأةٌ فاضلة أبيَّة، وتشرف عليها إنسانٌ متفضِّلة على الإنسانيَّة، من مشكاتها تشرق شمسُ المعارف والعلوم، وبعطائها تشع القيمُ والنظم والفهوم.
ولذا يقول حافظ إبراهيم في حقها[1]:
الأمُّ مدرسةٌ إذا أعددتَها
أعددتَ شعبًا طيب الأعراقِ
الأمُّ روضٌ إن تعهَّدَه الحَيَا
بالرِّيِّ أَوْرَقَ أيَّما إيراقِ

JoomShaper