هل العلاقة بين الأشقاء صداقة وتكامل أم غيرة وتنافس

العرب
القاهرة - كشفت دراسة حديثة أن معظم الرجال صرحوا بوجود تنافس بين الأشقاء في مرحلة الطفولة أكثر من النساء ومع ذلك تتلاشى هذه الاختلافات مع سن البلوغ.
واعتقدت مؤلفة الدراسة هيلاري مردوك التي قامت بإجراء البحث عندما كانت تدرس علم النفس في كلية أولبرايت في ولاية بنسلفانيا وجود تنافس أكبر بين الأشقاء من نفس الجنس. لكن الدراسة أظهرت أنه لا يبدو أن تماثل الجنس أو اختلافه بين الأشقاء له تأثير على علاقتهم، في المقابل قالت مردوك إن الجنس بقي عاملا بارزا في الدراسة، إذ أن الذكور الذين شملهم الاستطلاع شعروا بتنافس أكبر في صغرهم مقارنة بالنساء.
وتعمل أساليب التربية وطبيعة شخصية كل أخ وفارق العمر وعوامل كثيرة أخرى على تشكيل طبيعة هذه العلاقة، وإذا ما أغمضنا أعيننا على طبيعة العلاقة بين الأخوة في بيوتنا باعتبارها

الاهتمام بالطفولة المبكرة مسؤولية الجميع

الدستور- حسام عطية

تشير آخر الدراسات أن الاستثمار في تعليم ورعاية الطفولة المبكرة لا يقتصر على التحسن الملموس في الصحة البدنية والعقلية للأطفال، بل يتعدى ذلك ليشمل تأثيرات اقتصادية واجتماعية ايجابية بعيدة المدى في المجتمع والتي لا تزال نسب الالتحاق فيها متدنية جدا في منطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا اذا ما قورنت بأماكن اخرى من العالم، إذ تشير البيانات الأخيرة لمنظمة الأمم المتحدة للمرأة والطفولة/ يونيسف الى النسب المتدنية جدا والبالغة 27% من اجمالي الاطفال في المنطقة، فيما يخص التعليم والإهتمام بهذه الفئة، فيما

الإفراط في ألعاب الفيديو قد يصنّف مرضا

نصت مسودة التصنيف الدولي للأمراض على أن منظمة الصحة العالمية قد تصنف الإفراط في ألعاب الفيديو كأحد الأمراض مستقبلا.
وعلى العكس من التصنيف الحالي، فإن القائمة الجديدة تتضمن بند "اضطراب الألعاب" في فئة "الاضطرابات التي تعتمد على أساس سلوك الإدمان"، ومنها على سبيل المثال إدمان ألعاب المقامرة.
وينص التصنيف الدولي للأمراض الجديد على أن تعريف "اضطراب الألعاب" يشير إلى "ألعاب الفيديو أو الألعاب الرقمية المتكررة أو المستمرة"، والتي يفقد فيها الشخص السيطرة على عدد

رافق طفلك في خطواته الأولى على الإنترنت

برلين- تموج شبكة الإنترنت بالعديد من المخاطر، وخاصة بالنسبة للأطفال، ولذلك يتعين على الآباء مرافقة أطفالهم في خطواتهم الأولى لاكتشاف العالم الافتراضي؛ نظرا لانتشار الكثير من المحتويات غير المناسبة للأطفال بمواقع الويب.

وبغض النظر عما إذا كان الآباء يرغبون في إرشاد أطفالهم إلى عالم الإنترنت أم أنهم يفضلون الانتظار إلى أن يعبر الأطفال عن اهتمامهم بمواقع الويب، فإن بيرجيت كيميل، رئيس مبادرة الاتحاد الأوروبي لحماية الأطفال klicksafe.de، نصحت قائلة: "لا يجوز بأي حال من الأحوال ترك الأطفال بمفردهم لاكتشاف مواقع الويب، لكي يتم الحد من ظهور المحتويات غير المناسبة أو الخطرة".

نصائح لاختيار اللعبة المناسبة لطفلك

عمان- عندما تحاول اختيار الألعاب المفضلة للأطفال، عليك بوضع الكثير من الأمور بعين اعتبارك، أهمها سن الطفل، وهذا بحسب ما نقله موقعا "consumer.healthday.com" و"www.drugs.com" عن مجموعة من أطباء الأطفال. فشراء الألعاب المتقدمة عن سن الطفل لا تعد محبطة له فحسب، وإنما قد تكون خطرة عليه أيضا، وهذا بناء على ما ذكرته الأكاديمية الأميركية لطب الأطفال.

فعندما يحصل الطفل على لعبة مناسبة لسنه، فهو يكون أكثر ميلا للانسجام والاستمتاع عند اللعب بها، وهذا بحسب الأكاديمية المذكورة. كما وينصح بوضع مهارات الطفل وقدراته واهتماماته

JoomShaper