معالجة ضعف شهية طفلك في البيت والمدرسة


أبواب - الاء بسام الكساسبة أخصائية التغذية
يعاني الكثير من الأهل وخاصة الأمهات من مشكلة قلة شهية أطفالهم سواء في البيت أو في المدرسة ومزاجيتهم أثناء تناول وجباتهم؛ فمنهم من يرفض اي نوع من الانواع المحضرة والمقدمة بالبيت واعتمادهم على البسكويت والشوكولاتة ورقائق البطاطا وغيرها من الأطعمة الضارة والفقيرة تغذويا، ومنهم من يعتمد على الوجبات المحضرة خارج البيت أو المقدمة بالمدرسة، وغيرهم الكثير يلاحظ تركيزهم على اصناف معينة دون الأخرى.
وبسبب هذه التصرفات يتعرض الأطفال لكثير من المشاكل الصحية مثل نقص الوزن وفقر الدم والشعور بالتعب والارهاق الدائم وعدم التركيز والخمول الدائم سواء في البيت او المدرسة وبالتالي يؤثر

توصية بالبدء بالخضار والفواكه الحلوة مع الطفل

قالت طبيبة الأطفال الألمانية مونيكا ‫نيهاوس إنه يمكن للوالدين تعويد الطفل على تناول الخضروات والفواكه ‫بتقديم الأصناف ذات المذاق الحلو له في البداية، مثل الجزر والموز، على ‫أن يتم التوسع لبقية الأصناف تدريجيا.

مترجم: ثماني عشرة هدية لطفلك غير الألعاب

رفيدة خالد
كلنا ممن لديه أطفال نجد الكثير من الألعاب المنتشرة في كل مكان بالمنزل، ومهما كان اجتهادنا في حفظ هذه الألعاب في مكان ما، تظل المعركة مستمرة. وتكون المهمة شاقة عندما تأتِ أيام مميزة نريد أن نهدِ فيها أبنائنا هدايا أو يريد الأجداد إهداءهم شيئاً.
الهدايا شيء جيد !
ولكن الكثرة من أي شيء ليس جيدا ً.
هناك طريقة رائعة لمكافحة وجود الكثير من الألعاب ، وهي تحويل كل الهدايا إلى عناصر أخرى غير الألعاب .
كتبت راشيل جونز -وهي أم لستة أطفال- ثماني عشرة فكرة كهدايا لطفلك :

بإمكانكم الآن التحكم عن بعد في أجهزة أطفالكم الذكية


دبي - عرضت شركة غوغل تطبيقها الجديد المصمم لمساعدة الآباء والأمهات في الحصول على المزيد من التحكم فيما يخص أجهزة أطفالهم الذكية، من هواتف و حواسيب لوحية ، ويسمح التطبيق المسمى FamilyLink للأهل بإيقاف استخدام تلك الأجهزة عن بعد عند الحاجة إلى دفع الأطفال للقيام بشيء أكثر إنتاجية.
ويستهدف التطبيق الجديد الأطفال الذين يمتلكون أجهزتهم الخاصة العاملة بواسطة نظام تشغيل الأجهزة المحمولة أندرويد ، بحيث يتم تثبيت تطبيق Family Link على أجهزة الأهل ليتمكنوا من إنشاء حساب غوغل جديد

تأثير التلفزيون قد يكون أسوأ على أطفال الفقراء


أكدت دراسة أميركية أن تأثير التلفزيون على استعداد الأطفال الفقراء للمدرسة قد يكون أسوأ مقارنة بأقرانهم من الموسرين.
وفحص الباحثون نتائج اختبارات 807 أطفال بين الخامسة والسادسة من العمر تم تقييم مهاراتهم الأساسية في بداية مرحلة الحضانة مثل العد والتعرف على الحروف وتصنيف المكعبات وفقا للنمط والشكل، كما فحصوا أيضا استمارات استقصاء ملأها الآباء عن الفترات التي يقضيها أطفالهم كل يوم وهم يشاهدون التلفزيون أو شاشات أخرى.
وبالنسبة للأطفال الذين كانت أسرهم تتمتع بأعلى مستوى للدخل لم تكن هناك أي علاقة بين المدة التي يقضيها الأطفال في مشاهدة التلفزيون وأدائهم في الاختبارات، وربطت الدراسة بين زيادة وقت مشاهدة التلفزيون وانخفاض بسيط في نتائج الاختبارات للتلاميذ الذين جاؤوا من أسر ذات دخل متوسط.

JoomShaper