ستة أشياء خطيرة يجب السماح للأطفال القيام بها

عربي21- ندى دردور # الأحد، 30 يوليو 2017 01:10 ص00
نشرت صحيفة "الكونفيدينسيال" الإسبانية تقريرا، تحدثت فيه عن بعض الأعمال الخطيرة التي يستحسن فسح المجال أمام الأطفال للقيام بها. وعموما، يؤكد الخبراء أن الحماية المفرطة للأطفال الصغار يمكن أن تهدد استقلاليتهم.
وقالت الصحيفة، في تقريرها الذي ترجمته "عربي21"، إن الآباء والأمهات اليوم غالبا ما يحدّون من رغبة أطفالهم لاكتشاف العالم بأنفسهم. وبالتالي، يتحكم الأهل في أنشطة أطفالهم على نحو متزايد، ويبذلون كل ما بوسعهم لتقليص المخاطر التي من المحتمل أن يتعرض إليها الأطفال، إلى أقصى حد ممكن.

.لنحمهم من التحرش


أبواب - رزان المجالي
..أطفال في ربيع العمر..تبدو علاقتهم مع الناس والشارع ؛ علاقة محدودة بوجود الاهل ،عادة لا يفقهون شيئا من خبث الحياة، تلمس البراءة في كل سكناتهم وحركاتهم، ورغم كل هذا فهناك أياد تنتهك تلك البراءة وتتعدى على أجساد ومشاعر أولئك الأطفال دون أي شعور بالألم النفسي أو حتى تأنيب الضمير.
.. بين حال وآخر نسمع عن حكايات انتهاك عالم الطفولة ،وهي ما تحتاج الى توضيح وعرض ما فيها من مخاوف يمكن ان يتعرض لها الطفل في اي مكان.
تعريف التحرش
يعرف د. خليل الزيود مستشار العلاقات الاسرية ،التحرش بانه :ينطوي على عدة أنواع ومنها التحرش اللفظي، بما في ذلك التعليقات،والتهكم و التحرش الجسدي، مثل اللمس غير المرغوب فيه أو التقبيل.
وقلما يفصح الأطفال للكبار بالكلمات عن تعرضهم للاعتداء الجنسي أو مقاومتهم لمثل هذا الاعتداء ولذلك فإنهم عادة يبقون في حيرة واضطراب إزاء ما ينبغي عليهم فعله في هذه المواقف. ولتردد الأطفال أو خوفهم من إخبار الكبار بما جرى

انحراف الأطفال ... صناعة أسرية مدرسية مجتمعية !!!


م. هاشم نايل المجالي
التربية هي بناء ورعاية واصلاح وحرص على تنمية مدارك ومفاهيم الاطفال ومراقبة السلوكيات للتدرج في تعليمهم وتوجيههم منذ الطفولة حتى البلوغ فهم امل المستقبل، ولا شك ان هناك تباينا كبيرا وواضحا في معاملة الآباء لاولادهم بسبب الظروف الاقتصادية والاجتماعية وغيرها، فهناك اطفال نتيجة حمل غير مرغوب فيه وهناك اطفال شديدو الانفعال ومشاكسون وغيرهم تؤدي الخلافات الاسرية الى اتباع هؤلاء الاطفال سلوكيات منحرفة، بالاضافة الى عوامل بيئية مختلفة تساهم في زيادة انحراف سلوكياتهم خاصة عندما لا يكون هناك استثمار لاوقات فراغهم بشكل سليم ودقيق وأيضا مصاحبة اهل السوء قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( المرء على دين خليله فلينظر احدكم من يخالل ) رواه الترمذي كذلك اهمال مطالب الاطفال وعدم تلبية حاجاتهم سيؤدي بهم الى اتباع سلوك السرقة خاصة في حالات النزاع والشقاق بين الابوين وتصدع بنيان الاسرة فالاولاد يدفعون ثمن اخطاء الاباء وقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( الرجل من اهله راع وهو مسؤول عن رعيته ) البخاري ولقد انتشرت في الآونة الاخيرة العنف لدى الصغار وتجارة المخدرات والسرقة وغيرها فلا بد من وجود عوامل اجتماعية واسرية ونفسية ادت الى ذلك كله ولا بد على كافة الجهات المعنية من تدارك

كيف نحمي أطفالنا؟


د. رحيل محمد غرايبة
حماية الأطفال قضية كبيرة وفي غاية الأهمية، تستحق العناية والاهتمام وزيادة التركيز في البحث عن الوسائل والأساليب الفاعلة في إيجاد البيئة المناسبة للطفولة، والتي تسهم في إيجاد منظومة حياتية متكاملة لرعاية الطفل في حياة طبيعية خالية من العنف الجسدي واللفظي والنفسي والجنسي، عبر تعاضد مجتمعي شامل تشترك فيه الأسرة والمدرسة والروضة والحضانة والمؤسسة الإعلامية والجمعيات والهيئات المختصة على صعيد المجتمع الأهلي.
الحماية الفاعلة تتحقق من خلال إيجاد البيئة العامة المتكاملة التي تعد نتاجاً لمجموعة المسارات المتوازية التي تشكل بمجموعها مفهوم الأمن الشامل، الذي يحمي الطفل والمجتمع كله، ونحن بحماية الطفولة نحمي أنفسنا ومستقبلنا

هل محاولة حماية الأطفال من الإنترنت "غير مجدية"؟


الرأي - رصد
اعتبر تقرير جديد أن محاولة حماية الأطفال من جميع المخاطر على الإنترنت قد تكون غير مجدية.
وحذر التقرير من أن أكثر من ثلث الأطفال – مثلاً في المملكة المتحدة الذين يبلغون من العمر 15 عاماً أصبحوا الآن مفرطين في استخدام الإنترنت، حيث إنهم يقضون أكثر من 6 ساعات يومياً على أجهزة الكمبيوتر الخاصة بهم خارج المدرسة، بحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.
ويأمل الباحثون أن تشجع نتائج التقرير السلطات على وضع تدابير استباقية لمساعدة الأطفال على أن يعيشوا حياة رقمية آمنة.

JoomShaper