غيداء أبو خيران
قد يشغل بالك كثيرًا، بوصفك مربٍّ أو مربية، الطريقة التي يمكنك بها تعليم طفلك الحس الأخلاقي ليفرّق بين الصح والخطأ، وليكون واعيًا لمفاهيم العدالة والتعاطف والإيثار ومحبًا للمشاركة والتعاون وقادرًا على تمييز مفاهيم مثل الخير والشر والظلم والمساواة والعدل، الأمر الذي يثير مخاوف الكثيرين نظرًا لتعقيداته العديدة.
يمر طفلك بتجارب مختلفة قد تعتقد أنها مواقف عابرة لا تحتاج الوقوف عندها والتفكير فيها، على سبيل المثال، أن يشارك ألعابه مع الأطفال غيره، أو أن يعامل مَن يختلف معه بلون البشرة أو الجنس أو الطول بطريقةٍ مختلفة، أو أن يأتي بتصرفٍ أناني أو يستحوذ على ألعاب غيره أو أن يأكل حصّة أخيه من الحلوى، وغيرها من المواقف اليومية والمرحلية التي تستدعي منك تحليلها وفهمها.


يمثل التواصل بين الأولياء والأطفال مادة خصبة تحتاج للدراسة والتفكير، خاصة عندما يتعلق الأمر بالكذب والخداع في هذه المرحلة الحساسة التي سينتقل فيها الطفل إلى مرحلة النضج.
وعادة ما ينطوي هذا الموقف على مسائل أعمق، على غرار مشاكل السلوك أو الاضطرابات العاطفية أو صعوبات التواصل العائلي.
ويمكن لتحديد الأكاذيب المستمرة عند المراهقين في الوقت المحدد أن يكون مفتاحا لمنع ظهور مشاكل سلوكية. وفي تقرير للكاتبة إلينا مارتينز بلاسكو، نشرته مجلة "ميخور كون سالود" الإسبانية، بعض الطرق التي تساعدك على معرفة ما إذا كان ابنك لا يقول الحقيقة.

د. عبد الرحمن الحرمي
إن المسؤوليات الملقاة على المربين كثيرة جداً، خاصة في مثل هذا الزمن، وفي الوقت نفسه دقيقة، وفيها شيء من التفصيل، فعلى سبيل المثال لا الحصر، السؤال الذي طرحناه كعنوان لهذا المقال، وهو يتكلم عن معرفتك لخصائص ابنك أو من تقوم على تربيته، إن انشغالنا بمعرفة خصائص أبنائنا يبعدنا كثيراً عن المقارنات القاتلة لهم، فعندما نتعرف على الزوايا المبدعة والميول الخاصة لكل طفل من الأطفال، فإننا نرى التكامل الجميل بين أبناء الأسرة الواحدة، ومن هنا يبدأ إبداع المربي بحيث يدفع بكل طفل إلى ما يميل إليه من تصرفات وأفكار وحتى لهوه ولعبه ورسمه، لأن هذا كله له علاقة بإبداعه وتميزه في هذا المجال، وهكذا كان هديه -صلى الله عليه وسلم- في تربيته لصحابته الكرام -رضي الله عنهم أجمعين- فعندما يرى من الرجل فطنة في حفظ الحديث، فإنه يدفعه دفعاً إلى حفظ الحديث، وهكذا الفقه، وكذلك الجهاد في سبيل الله تعالى، حتى في معرفة من لديه القدرة على حفظ السر، وهكذا حتى مع زيد بن ثابت الأنصاري، الذي أمره النبي -صلى الله عليه وسلم- أن يتعلم لغة اليهود، فأبدع في ذلك وكان أول مترجم في الإسلام، والسبب أن القابلية لدى هذا الشاب موجودة، وقد اكتشفها المربي الأول -صلوات ربي وسلامه عليه- موجودة.


عادة ما يكون طلب الصفح أمرا صعبا، لا على كبار السن فحسب بل على الأطفال أيضا، وتعليم الطفل كيفية طلب الصفح والتعبير عن ندمه من أصعب المهام التي تقع على عاتق الوالدين، ولا يعود السبب في ذلك إلى أن الصغار يفتقدون التعاطف والإحساس بالآخر، بل لأنهم في الواقع يعتذرون بطرق غير مألوفة وأحيانا غير مفهومة بالنسبة للكبار.
قدمت الكاتبة أنتونيلا غرادينيتي في تقرير نشرته مجلة "ميخور كون سالود" الإسبانية مجموعة من النصائح العملية لمساعدة الأبناء على تعلم ثقافة الاعتذار.
الأطفال متعاطفون بطبعهم ولكن..

تشير الأنماط العصبية لمدمني ألعاب الفيديو إلى وجود خلل في جزء الدماغ الذي يتحكم بنظام المكافآت، وهو أمر مشابه لاضطرابات الإدمان الأخرى، مما جعل الآباء يطلقون صرخات يائسة لفشلهم في مواجهة هذا الإدمان وتوفير حياة صحية وواقعية لأبنائهم.
وقد أضحى النقاش بين الأطفال والآباء حول مقدار الوقت المناسب المسموح به للعب على الكمبيوتر أو الجهاز اللوحي أو الهاتف أو ألعاب الفيديو، جزءا لا يتجزأ من الروتين اليومي.
وفي حين أن بعض الأطفال اعتادوا قضاء بعض الوقت في لعب ألعاب الفيديو، أصبح عدد كبير منهم يعتمدون بشكل كبير على الأجهزة الإلكترونية، كما تشير التقديرات إلى ارتفاع عدد الأطفال والشباب المدمنين على ألعاب الفيديو بشكل عام.

JoomShaper