بنات العرب في إسرائيل

هذه القصة واقعية ... بطلها رجل من فلسطين يحسن الإنجليزية كان له صديق من أعضاء اللجنة الدولية، سأله أن يأخذه إلى تل أبيب ليجدد عهداً ببلاده فأجابه إلى ما سأل وألبسه لباس أعضاء اللجنة حتى غدا كأنه واحد منهم .
ووصلوا إلى تل أبيب فأنزلهم اليهود في فندق عظيم وأولوهم أجمل العناية وأكبر الرعاية وأخبروهم أن إدارة الفندق ستبعث إلى غرفة كل واحد منهم فتاة بارعة الجمال لتكون رفيقة تلك الليلة .
قال :ولما أويت إلى غرفتي خيل إلي أني إن نلت امرأة من اليهود في غزوة غزوتها لليهود في عقر ديارهم! ...

عقل الرجل وعقل المرأة

عثمان قدري

هو العنوان الذى اختاره الكاتب والمحاضر والموسيقي الأمريكى مارك جونجور ليقدم مجموعة من المحاضرات الجماهيرية التى صاغها فى قالب كوميدى بالغ الروعة والإدهاش وحضرها عدد من المتزوجين

تظن بعض الزوجات أن زوجها قد تغيرت مشاعره تجاهها أو العكس ، والحقيقة هو أن السبب الأساسى هو أن الرجل يحتاج أن يتصرف وفق طبيعته كرجل كما تحتاج المرأة أن تتصرف وفق طبيعتها كإمرأة ، ومن الخطأ أن ينكر أحدهما على الآخر هذا الحق - كما ننكر على أبنائنا أن يتصرفوا كأطفال ، أو ننكر على كبار السن أن يتصرفوا ككبار سن ، أو ننكر على الزعماء أن يتصرفوا كزعماء - يحدث كثيراً أن يعجز الواحد منا أن يستمر فى تمثيل النفاق لفترة طويله ، فيعود للتصرف على طبيعته ، فلا يفهم الطرف الآخر فيظن انه تغير فتحدث المشكلة .

"الرابطة الأهلية لنساء سورية": مرة أخرى.. السري والمدني لا يلتقيان

"فوجئنا بهذا المقال عن رابطتنا في موقع سوري مرموق هو موقع نساء سورية. وقد تلقيناه بألم وأسف لأنه لم يسبق لنا أن ذكرنا شخصا أو هيئة او موقع بسوء. وإنما نحن نرصد الظواهر في الموقف المجتمعي العام..
مع كل الاحترام للرأي الذي قيل فينا، وإن كنا منذ البداية نراسل إدارة هذا الموقع ولا يراسلوننا. وبعد أن وصل إلينا هذا المقال متأخرا عن طريق صديق، نحب ان نؤكد أنه ليس في مشروعنا الانجرار إلى سجالات. وكل يعمل على شاكلته ويخاطب جمهوره.
ولنا سؤال واحد ليس للقائمين على الموقع فقط وإنما للكاتبين والكاتبات فيه فنحن نتابع الكثير من الملاحظات السلبية تصاغ على أقلامهم بطريقة ساخرة وقاسية عن القرآن وشريعةالاسلام
هل من ملاحظات مثلها عن المواثيق الدولية...
أم أن العصمة انتقلت إلى هناك..
مع كامل الاحترام
"

أمهات بلا حدود

 

نساء سورية: منذ أشهر انطلقت مجموعة جديدة في العمل في قضايا الأسرة تحت اسم "الرابطة الأهلية لنساء سورية"، دون أن توضح من هي الجهات والأفراد الذين يقودونها، ولا أين يعيشون ويعملون.

أصبحت قوة عالمية جبارة: الإستهلاكية، فيل في دكان خزف!

ماثيو بيرغير/وكالة انتر بريس سيرفس
واشنطن, يناير (آي بي إس) - يستهلك المواطن الأمريكي، يوميا، ما يزيد عن وزنه من حيث الكتلة، وإذا إستمرت هذه العقلية الإستهلاكية وإنتشرت بهذا القدر بين شعوب الأرض، لإتسع العالم لمجرد 1,4 مليار نسمة أي نحو خمس سكانه الحاليين.
هذا هو ما خلص إليه تقرير معهد وورلد ووتش المعنون "حالة العالم 2010: التحول من ثقافة الإستهلاكية إلي ثقافة الإستدامة"، الذي نبه إلي أن نصف القرن الأخير شاهد زيادة غير مسبوقة في معدلات الإستهلاك.

الزوجة النكدية.. ظاهرة حيرت العلماء وأرهقت الرجال ولها أربع فوائد!

تتحدث الرسالة الإلكترونية عن أربع فوائد للزوجة "النكدية"؛ الأولى تساهم في جعل لسان الزوج رطباً دوماً بذكر الله بقوله "حسبي الله ونعم الوكيل". والثانية تدفعه لوصل رحمه ببقائه عند والدته هرباً منها. والثالثة تدفعه دوماً للنجاح في عمله؛ لأنه سيفضل البقاء فيه حتى لا يواجهها.

أما الفائدة الرابعة بحسب الرسالة فتكمن في محافظة الزوج على وزنه؛ لأن زوجته النكدية بطبيعة الحال ستتسبب في فقدانه لشهيته. هذه الفوائد التي أحصاها مرسل الرسالة وضحك عليها مئات الرجال، تقف عاجزة أمام سؤال مهم "ما هي أسباب ودوافع الزوجة للنكد؟!!".

JoomShaper