"الامتنان" بأبسط الأشياء يمنحنا صدق اللحظة

ربى الرياحي

عمان- تعبر هي عن إحساسها تجاه الأشياء بكل عفوية وصدق، تغوص في التفاصيل إلى العمق رغم البساطة الظاهرة التي تحملها المواقف والأحداث من حولها، تبحث بإلحاح عما يسعدها.. حتى وإن بالغت في مشاعرها، وتجد أنها حرة في انفعالاتها.. لها كامل الحق في أن تعيش اللحظة بامتنان يغمر ملامحها الهادئة المشبعة بالحب والارتياح.
انتقادات كثيرة تتعرض لها دائما بسبب تعبيرها البسيط والصادق نحو كل ما يبعث في روحها الدفء والجمال، لكنها مع ذلك ترفض أن تتنازل عن حرية الإحساس الذي تمتلكه والذي أيضا يفسر

حلول عملية لمن "يدمنون" استخدام مواقع التواصل

علاء علي عبد

عمان- يشكو الكثير من الناس بأنهم يتفقدون حساباتهم على مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة العديد من المرات يوميا وعلى مدار الوقت. فبمجرد أن يشعر المرء بأدنى علامة من علامات الملل يجد نفسه يسارع نحو حسابه على "فيسبوك" أو "تويتر" أو "انستغرام" وغيرها من مواقع التواصل الاجتماعي، حسب ما ذكر موقع "DLM".
لا تقتصر مشاكل تلك المواقع على مسألة إهدار الكثير من الوقت عليها والذي كان يمكن استخدامه بطريقة أفضل لإنجاز شيء ما يوجه المرء لحياة أفضل ربما. فمشكلة مواقع التواصل

المخاوف غير الواقعية ‘‘رفيق دائم‘‘ للشخصية الاعتمادية


عمان- يتسم اضطراب الشخصية الاعتمادية dependent personality disorder بالحاجة طويلة الأمد للرعاية من قبل أشخاص آخرين وخوف المصاب من الهجر أو الانفصال عن الأشخاص المهمين في حياته، وهذا يؤدي إلى انخراطه بسلوكيات خاضعة واعتمادية للحصول على الرعاية من الآخرين. هذه السلوكيات تُرى كتشبثه بالآخرين كون المصاب يخاف من عدم استطاعته العيش من دونهم.
هذا ما ذكره موقع psychcentral.com الذي أفاد بأن مصابي هذا الاضطراب يتسمون بالتشاؤم وعدم الثقة بالنفس، كما وأنهم يميلون للاستخفاف بإمكانياتهم وقدراتهم وما يمتلكون. فضلا عن

كيفية بث روح التفاؤل في عقول أطفالنا


علاء علي عبد

عمان- في ظل الحروب والكوارث التي تعصف بالعديد من الدول، أصبح العالم اليوم في حاجة للمتفائلين أكثر من أي وقت مضى، حسب ما ذكر موقع "PsychCentral".
رؤية المرء للنصف الممتلئ من الكأس وقناعته بأن الأمور ستسير على ما يرام في النهاية تعدان أمرا ضروريا لتقوية عزيمة وإصرار المرء ووصوله لما يريد.
عندما يتعلق الأمر بالأطفال، فإن كل منا يتمنى أن يبقى طفله متماسكا قويا في مواجهة مصاعب الحياة المختلفة. من هنا نستطيع إدراك أهمية بث روح التفاؤل لدى أطفالنا وتعويدهم على

الشعور بالذنب.. كيف يتم التعامل معه؟

علاء علي عبد

عمان - يثير الشعور بالذنب الاستغراب بسبب تسربه لداخل المرء وإحكام سيطرته عليه دونما وجود سبب مقنع في كثير من الأحيان، حسبما ذكر موقع "PsychCentral".
يمكن تعريف الشعور بالذنب على أنه وسيلة تحذيرية يتعلم منها المرء أن عليه تعديل سلوك معين من سلوكياته. فمن خلال شعور المرء بالذنب يستطيع أن ينتبه أن التصرف الذي قام به تسبب بالأذى لمن حوله أو ربما له شخصيا.
لكن الشعور بالذنب يأتي للبعض دون سبب يستحق الذكر وهذا يقودنا للتساؤل حول كيفية تعامل المرء مع شعوره بالذنب وتقبل هذا الشعور والاستفادة منه في حال كان لسبب منطقي

JoomShaper