إعداد: محمد غراب - تحرير : عبدالقادر ضويحي
درعا (قاسيون) – قُتل نحو 65 مدنياً وأُصيب المئات أمس السبت، خلال العمليات العسكرية التي تشنها قوات النظام والميليشيات المساندة لها في عموم محافظة درعا.
ووفقاً لـ «مكتب توثيق الشهداء في درعا»، فقد سقط 59 مدنياً بينهم 23 طفلاً و11 سيدة إثر غارات الطيران الروسي ومقاتلات النظام على ريف درعا الشرقي.

في حين قضى ستة مدنيين نحبهم بينهم طفلا وثلاث سيدات بغارات مماثلة وقصف مدفعي مكثّف في المنطقة الغربية من درعا.
وتشنّ قوات النظام مدعومة بميليشيات أجنبية وإسناد جوي روسي، حملة عسكرية هي الأعنف على ريف درعا الشرقي، أسفرت عن سقوط ما يزيد عن 500 مدني بين قتيل وجريح، وتهجير أكثر من 200 ألف نحو الحدود الجنوبية.

JoomShaper