أعلنت منظمة حقوقية، الأربعاء، أن النظام السوري أبلغ ذوي 700 معتقل من محافظة حماة وحدها بوفاة أبنائهم، منذ مطلع العام الجاري.
وأوضحت منظمة “سوريون من أجل الحقيقة والعدالة” (مستقلة)، في تقرير نشرته عبر موقعها الإلكتروني، أن النظام أرسل إلى دوائر النفوس في المحافظة (وسط) إشعارات بوفاة المعتقلين.
وأضاف التقرير أن شهادات الوفاة تم تسليمها للأهالي بالتدريج، دون تسليمهم الجثث.


وكانت “الشبكة السورية لحقوق الإنسان” كشفت، في تقرير نشرته نهاية أبريل/ نيسان الماضي، أن النظام أبلغ دوائر النفوس في البلاد بمقتل 890 معتقلًا، منذ مايو/ أيار 2018.
ويحتجز النظام مئات الآلاف لأسباب سياسية، حيث يتعرضون لتعذيب شديد بحسب العديد من التقاير الحقوقية المحلية والإقليمية والدولية، استنادًا إلى وثائق وصور وتسجيلات وشهادات ناجين.
(الأناضول)

JoomShaper