الأربعاء 6 كانون الأول 2017
بلدي نيوز – (كنان سلطان)
ارتكبت طائرات حربية - قالت مصادر محلية إنها روسية- مجزرتين مروعتين اليوم الأربعاء، وقتلت 26 مدنيا في ريف دير الزور الشرقي.
وفي تفاصيل الخبر؛ قالت مصادر خاصة لبلدي نيوز؛ إن طائرات حربية يعتقد أنها روسية، استهدفت بلدة (الجرذي) في ريف دير الزور الشرقي، اليوم الأربعاء، استشهد على إثر ذلك 20 مدنيا، جلهم من الأطفال والنساء، وأصيب العشرات إصابات بالغة الخطورة.
وأضافت المصادر أن الطائرات الروسية، ركزت غاراتها على بعض المحلات، التي يتخذ منها بعض النازحين ملاذا لهم، وأشارت إلى وجود17 فردا هم من أهالي بلدة (الدوير) من ضمنهم عائلتان

كاملتان، نزحوا عن بلدتهم في وقت سابق، قبل سيطرة النظام عليها.
وفي سياق مواز؛ ارتكبت ذات الطائرات، مجزرة أخرى، حين استهدفت معبراً مائياً في بلدة (الشعفة)، الواقعة في الجهة الجنوبية لنهر الفرات، يطلق عليها تسمية "الشامية" محليا، وأشارت المصادر إلى استشهاد ستة مدنيين جراء هذه الغارات، وإصابة عدد آخر.
وفي السياق؛ تعرضت منطقة (البقعان) في الريف الشرقي لدير الزور، لعدة غارات جوية، في إطار الحملة الجوية، التي تشنها الطائرات الروسية، تمهيدا لتقدم قوات النظام باتجاه ما تبقى من مناطق هناك.
تجدر الإشارة إلى أن طائرات التحالف وروسيا، ارتكبت عشرات المجازر بحق المدنيين من أبناء المحافظة، بذريعة استهدافها مواقع لتنظيم "الدولة"، ودائما يكون الضحايا من المدنيين العزل، والمحاصرين في مناطقهم.

JoomShaper