الغد- توصلت دراسة طبية حديثة إلى أن الأطفال ينظرون إلى الشاشات لمدة طويلة يوميا ولا يمارسون الرياضة ولا ينامون بشكل كاف، مما يؤثر سلبيا على قدراتهم المعرفية.
وأجرى الدراسة باحثون في جامعة أوتاوا وجامعة كارلتون ومستشفى الأطفال في معهد بحوث أونتاريو الشرقية، وشملت 4500 طفل تتراوح أعمارهم بين 8 و11 عامًا، ونشرت في مجلة لانسيت حسب الجزيرة نت.

وتوصي المبادئ التوجيهية الصحية بـ9 إلى 11 ساعة من النوم للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 5 و13 سنة، و60 دقيقة من النشاط البدني القوي كل يوم، وساعتين فقط من وقت المشاهدة الترفيهي.
وأظهرت الدراسة أن معظم الأطفال في الولايات المتحدة لا يلتزمون بالتوصيات الطبية، وقد يؤثر ذلك على قدراتهم المعرفية.
ووجد الباحثون أن الأطفال في الولايات المتحدة يشاهدون الأجهزة الرقمية في المتوسط 3.6 ساعات يوميًا، ويقضي ثلثا الأطفال تقريبًا أكثر من ساعتين يوميًا في النظر إلى الشاشات.
ووجد الباحثون أن أداء الأطفال الذين تجاوزوا التوصيات اليومية لمشاهدة الشاشات أكثر سوءًا في الاختبارات التي تحلل ذاكرتهم وتفكيرهم وقدراتهم اللغوية

JoomShaper