تؤثر مشاركة الآباء في حياتنا علينا وعلى شخصياتنا بشكل كبير، خاصة من ناحية صحتنا العقلية وثقتنا بأنفسنا وقدراتنا المعرفية.
ويلاحظ أن الآباء الذين يقومون بالعديد من الأعمال المنزلية يربون بنات يحملن طموحات كبيرة. ومع ذلك، فإن المساعدة التي يقدمها الأب في المنزل ليست الشيء الوحيد الذي يلعب دورا في هذا الأمر، بحسب تقرير نشره موقع "برايت سايد" الأميركي.. لنتعرف على سبل تأثير الآباء علينا.
1. الأب يشعرك بالأمان والثقة بالنفس
الآباء مهمون في حياة الأطفال، خاصة بفضل دورهم في تشكيل حالتهم العاطفية. فالدعم والمودة اللذان يقدّمهما الآباء يوفران شعورا بالأمان وثقة بالنفس، ذلك أن الأطفال يعيشون الكثير من النجاحات والإخفاقات أثناء نموّهم، ويحتاجون بالتالي ليد عون الأب. فوجود الأب قادر على تعزيز النمو المعرفي والاجتماعي للطفل.


2. الأب يحدد طريقة بناء علاقاتك
يتابع الأطفال باستمرار كيفية تصرف آبائهم مع الناس من حولهم ثم يقلّدون طريقة تعاملهم دون أن يلاحظوا ذلك. مع مرور الوقت، يميل الأطفال لاختيار شركاء الحياة والأصدقاء والأشخاص من حولهم بالطريقة ذاتها التي اعتمدها آباؤهم. ونتيجة لذلك، فإن الخطوات التي يتبعونها لبناء أي علاقة ستستند إلى خطوات آبائهم.
3. الأب يساعدك في الإيمان بنفسك
عندما يقضي الأب وقتا كافيا مع أطفاله ويدعمهم في أي هواية يختارونها ويكون دائما إلى جانبهم، فإنه يصنع المعجزات لهم. وبهذه الطريقة، يتغلب الأطفال على مخاوفهم ويشعرون بثقة أكبر مستقبلا. في المقابل، إذا أهمل الأب أولاده، فإنه يجازف بتركهم يتخبطون في المخاوف ويتملّكهم شعور بأن لا قيمة لهم.
4. الأب يجعلك مفكرا حقيقيا
عادة ما يكون الأطفال الذين يساهم آباؤهم في تطوّرهم أكثر ذكاءً. وفي الحقيقة، يقوم الآباء الذين يتحدثون كثيرا مع أطفالهم بتوسيع زادهم من المفردات ومساعدتهم في تحقيق مهارات لغوية أكثر تعقيدًا. ويتحسن صغارهم في المدرسة ويكتسبون مهارات تعلم جيدة، وتكون لهم قدرات رائعة في حل المشاكل، كما يكونون أذكياء جدا بشكل عام.
5. الأب يقدم لك منظورا حول "عالم الرجل"
يعتمد سلوك الأطفال بشكل كبير على ما تعلموه من آبائهم. ويفسر الموقع أنه عندما يكون الأب قدوة حسنة، فمن الممكن تطوير وجهة نظرنا حول الجنس. وينظر الأولاد إلى آبائهم ويتعلمون منهم طرق التحكّم بالمشاعر وكيفية استخدام قوتهم وخصالهم الذكورية للأفضل.
أما الفتيات، فيوظّفن مثال آبائهن لبناء علاقات مع الرجال حين اختيار شركاء حياتهن، وتعلم كيفية الوثوق بهم، واختيار طريقة التصرف مع من حولهن.
6. الأب يُعدّك للحياة الحقيقية
الواقع ليس مبهجا كما نريد، ورغم أن الأمهات يحاولن حمايتنا منه قدر الإمكان، فإن الآباء مستعدون لإطلاعنا على العالم. ويختار الرجال العدالة والإنصاف والواجب ويعلمون الأطفال عواقب أفعالهم. كذلك، يعلمونهم متى عليهم التحلي بالقسوة ويفرضون الانضباط في حياتهم، مما يساعدهم في تطوير الأسس اللازمة التي يحتاجونها في الحياة

JoomShaper