علاء علي عبد

عمان- تصادف المرء تحديات مختلفة من حين لآخر سواء على المستوى الشخصي أو المهني؛ إذ تجعله بحالة تشبه الجمود، فهو غير قادر على التقدم لتجاوزها، أو هذا ما يعتقده للوهلة الأولى، وفي نفسه لا يستطيع التراجع ليسلك طريقا آخر، حسب ما ذكر موقع "Entrepreneur".
وكمثال على هذه النوعية من التحديات، أن يجد المرء نفسه مضطرا لإنجاز مهمة ما على الرغم من أنه لا يرى بنفسه القدرة على إنجازها كونها من تخصص زميله المجاز.
يمتلك العقل القدرة على تجاوز مثل هذه الظروف التي تجعله يتمكن من اتخاذ القرار المناسب في كثير من الأحيان، لكن هذا لا يحدث دائما مع الأسف. فبدلا من أن يتمكن المرء من تجاوز

التحديات مكملا طريقه يجد نفسه أسيرا وكأن تفكيره قد تعرض للشلل مما يجعله ثابتا في مكانه. وهذا بسبب تغلب التفكير العاطفي على المنطقي لدى البعض.
ولنتمكن من التأكد من أن هذا هو السبب بالفعل، فيجب علينا الإجابة عن الأسئلة الآتية:
- هل تكثر من التذمر؟ لتعرف حجم الأثر السلبي الذي يسببه التذمر، حاول أن تتخيل نفسك في رحلة بالطائرة تستغرق ثلاث ساعات وكان الجالس في المقعد الذي بجانبك كثير التذمر، عن توقيت الرحلة وعن المقعد الذي تمنى أفضل منه وعن نوعية الطعام الرديء الذي قدم له والقائمة تطول وتطول.
هذا الأمر سيسبب لك حالة من الضيق والشعور السلبي تجاه أشياء ربما لم تكن تراها من قبل أو غير مهتم بها أصلا. النتيجة نفسها تحدث عندما يكون هذا التذمر بينك وبين نفسك. الإكثار من التذمر يمنع العقل من اتخاذ قرارات صحيحة وبالتالي فإن صاحبه يبقى عالقا مكانه عند كل تحدّ يواجهه.
- هل تقوم بتضخيم الأمور؟ في السابق كان هذا مبررا ربما؛ حيث كان الإنسان يعيش على الصيد ويواجه شتى أنواع المخاطر التي لا يدري ما يمكن أن تؤول نتيجتها كالتعرض للهجوم من قبل أحد الحيوانات المفترسة.
لكن الحال تغير في عصر الحداثة وأصبح العقل أكثر قدرة على تمييز المصاعب وتصنيفها بحسب شدتها. لذا لو وجدت نفسك تشعر برعب من خوض تجربة جديدة فاعلم بأنه من المحتمل جدا أنك تقوم بتضخيم أمرا لا يستحق منك كل هذا الخوف.
- هل تكثر من توجيه الانتقادات؟ لو وجدت نفسك تلوم الآخرين على كل ما يواجهك من ظروف سلبية فاعلم بأن هذا هو السبب الذي يجعل من أي تحدي صخرة ضخمة يستحيل عليك تجاوزها. الأمر نفسه يحدث لو كنت تكثر من لوم نفسك على أشياء ليس لك علاقة مباشرة بها، فمثلا لو أنك أهملت بعملك ومن ثم قمت بلوم نفسك فهذا أمر طبيعي ومطلوب، لكن أن تلوم نفسك بالرغم من أنك بذلت كامل طاقاتك للنجاح، فهذا من شأنه أيضا استنفاد طاقاتك ومنعك من التقدم وتجاوز المصاعب التي تعترضك.

JoomShaper