أن تكوني أمًّا حازمة ومحبة.. هل "التربية الإيجابية" ناجعة لتنشئة الأطفال؟

شيماء عبد الله-القاهرة
"كيف سأربي ابني"؟ بدأ التساؤل مبكرا لدى أماني، كانت في شهور حملها الأولى، حين بدأت قراءة مدونات التربية الإيجابية؛ كان حملها الأول، تستمع للموسيقى، وتمارس الرياضة، وتقرأ القصص بصوت عال لجنينها؛ كل هذا أخبرتها به المدونات، فهي تربى جنينها قبل أن تلده؟
الأب أيضا كان يشاركها الغناء وقص الحواديت، ووضعت أماني طفلا جميلا، واستكملت الرحلة التي بدأتها منذ الشهور الأولى، لكنها هذه المرة كانت وحدها تماما، هي وصغيرها تيم ومعهما الكثير من الدورات التدريبية.

لِمَ لا يفكر الصغار؟

أحمد يوسف المالكي
يشكو أحد المعلمين قائلاً حاولت أن أسمع من طلاب الفصل أفكاراً إبداعية، ولكن دون جدوى، لا يملكون أن يفكروا، أو يركزوا، مشتتين الذهن، ولا يجدون الثقة في عرض حتى جزء من أفكارهم! هذه المشكلة لا تخص المعلمين فقط، وإنما أيضاً الآباء، فلم يعد الطفل يتحمل مسؤولية المساهمة بالتفكير، والسبب الرئيسي في ذلك أن البعض منا يفكر نيابة عنهم في كل شيء!
في حقيقة الأمر الأطفال الصغار لا يملكون أن يفكروا مثل البالغين، لأن عقولهم الصغيرة ما زالت تتشكل وتتطور وتنمو، حتى تصل إلى نسبة عالية في سن متقدمة لتكون ناضجة، ولكن

لِمَ لا يفكر الصغار؟

أحمد يوسف المالكي
يشكو أحد المعلمين قائلاً حاولت أن أسمع من طلاب الفصل أفكاراً إبداعية، ولكن دون جدوى، لا يملكون أن يفكروا، أو يركزوا، مشتتين الذهن، ولا يجدون الثقة في عرض حتى جزء من أفكارهم! هذه المشكلة لا تخص المعلمين فقط، وإنما أيضاً الآباء، فلم يعد الطفل يتحمل مسؤولية المساهمة بالتفكير، والسبب الرئيسي في ذلك أن البعض منا يفكر نيابة عنهم في كل شيء!
في حقيقة الأمر الأطفال الصغار لا يملكون أن يفكروا مثل البالغين، لأن عقولهم الصغيرة ما زالت تتشكل وتتطور وتنمو، حتى تصل إلى نسبة عالية في سن متقدمة لتكون ناضجة، ولكن

التعامل مع المراهقين من أصعب التحديات التي يواجهها الآباء.. استفيدي من هذه النصائح للتعامل معهم


الثلاثاء، ٨ يناير / كانون الثاني ٢٠١٩
يعد التعامل مع المراهقين من أصعب التحديات التي يواجهها الأبوين خلال رحلة تربية الأبناء، إذ يتطلب ذلك مجموعة من المهارات والخبرات الضرورية، والتي يجب عليها الإستفادة منها في تعديل سلوك المراهقين
تعديل سلوك المراهقين
قد يستاء الآباء والأمهات كثيرا من سلوك أبنائهم المراهقين، والسبب في ذلك انتظار الحصول على الأفضل منهم وبصفة مستمرة، وهو أمر غير منطقي فليس من الممكن أن يحصل السلوك الجيد للمراهقين على نسبة مائة في المائة، ولكن من المعقول تعديل سلوك المراهقين بنفس النسبة، فاحتمالات الخطأ واردة دائما، فكيف يمكن تعديل سلوك المراهقين ؟

احضن أطفالك أكثر تتطور أدمغتهم أكثر

قبل 22 ساعة
تؤكد دراسات حديثة أن احتضان الوالدين لأطفالهما عامل أساسي في نمو الأطفال نظرا لأثرها الإيجابي وطويل المدى على أدمغتهم. لا شيء يضاهي الترابط العاطفي بينك وبين أطفالك.
هرمون الأوكسايتوسين
وبين تقرير نشرته مجلة "سانتي بلوس" الفرنسية أن التواصل الجسدي، مثل العناق، يزيد من إفراز هرمون الأوكسايتوسين بالجسم، مما يعد دليلا على وجود علاقة صحية بين الوالدين

JoomShaper