مجلس القبائل والعشائر السورية بالأردن يناشد بعودة قسائم غذائية اوقفت عن 12 ألف عائلة خارج المخيمات

رام الله - دنيا الوطن - بسام العريان - شادية الزغيّر

عبّر مجلس القبائل والعشائر السورية في الأردن ممثلاً بالشيخ علي مذود الجاسم رئيس المجلس وأعضاء مجلس الإدارة وكافة المنتسبين في المملكة الأردنية الهاشمية وفي أرض وطنهم الأم سوريا عن استيائهم واستهجانهم الشديد لانقطاع الدعم الغذائي عن: 12000/ عائلة سورية لاجئة في المملكة الأردنية الهاشمية من قبل المفوضية السامية للاجئين وكافة الشركاء والجهات والمنظمات الدولية المعنية بتقديم العون للاجئين السوريين المعتمدين في الأردن.

وطالب مجلس القبائل والعشائر السورية في الأردن إعادة نظر رئيس بعثة المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين أندرو هاربر ومنظمة الأمم المتحدة لهذا القرار وتوفير كافة سبل الدعم للعوائل السورية في المملكة كما يدعوا المفوض السامي لتحمل مسؤولياته تجاه هذه العوائل والالتزام بالمبادئ الإنسانية التي اسست لأجلها هذه المنظمة . 

بيان هيئة علماء المسلمين في لبنان

المصدر: هيئة علماء المسلمين في لبنان

الكاتب: عادل كروم

من قتل نفسا بغير نفس أو فساد في الأرض فكأنما قتل الناس جميعا ومن أحياها فكأنما أحيا الناس جميعا) سورة المائدة:32

السؤال الزلزال

في لحظة تاريخية حرجة طرحت قيادة الجيش السؤال الأكبر من كل جواب "هل كانوا يريدون مني تدمير عرسال، فوق رؤوس ساكنيها من اللبنانيين والسوريين البالغ عددهم حوالي 120الف ؟؟" بهذه المساءلة والمسؤولية الوطنية والإنسانية الكبيرة، أحبطت القيادة مخطط الإبادة، لعشرات الآلاف من المواطنين واللاجئين الهاربين من إرهاب تحالف الإثم والدم. فما عملية "ذبح عرسال" إلا حلقة من حلقات العقاب الجماعي للمناطق ذات الأغلبية السنية والتي بدأت في العاصمة بيروت في عدوان أيار ولم تسلم منها المناطق.

ماذا تريد اللاجئات السوريات من المسلمين؟

مرح البقاعي

الحياة

الخميس 22/7/2014

«لم يكن الفرار من الوطن المدمّر سوى الخطوة الأولى في رحلة محفوفة بالمشقّة. لقد نفد منهن المال، ويواجهن تهديدات يومية لسلامتهن، ويتمّ نبذهن لسبب واحد وهو خسارة أزواجهن في حرب ضارية. وهذا أمر مخزٍ، فهن يتعرضن للإذلال لخسارتهن كل شيء».

هكذا استهل المفوض السامي لشؤون اللاجئين، انطونيو غوتيرس، التقرير الموسّع الذي صدر مؤخراً عن مفوضية اللاجئين التابعة للأمم المتحدة، والذي حمل عنوان: «نساء بمفردهن... صراع اللاجئات السوريات من أجل البقاء».

التقرير سرد شهادات ما يقارب الـ 135 سيدة سورية لاجئة في دول الجوار وبعض الدول العربية. كما صوّر بعدسة الكاميرا مشاهد معاناتهن في تفاصيل وصور من واقعهن اليومي تدمي الروح قبل أن تتسلل إلى القلب.

بيان سواسية حول هجرة السوريين

بالأمس وفي الوقت الذي عثرت فيه السلطات المالطية على 29 جثة لاجئ غير شرعي قبالة جزيرة لامبيدوزا الايطالية أغلبهم من السوريين بينهم أطفال لم تتجاوز أعمارهم السنة الواحدة مكدسين فوق بعضهم في غرفة أسفل قارب لا تتجاوز مساحته /20/ متر تائه في عرض البحر و على سطحه / 600 / لاجئ أغلبهم سوريين.

كان النظام السوري منهمكاً بإعداد قوائم بأسماء آلاف النشطاء السوريين التي من المقرر إلقاء الحجز الاحتياطي على أموالهم المنقولة و غير المنقولة على خلفية تدوينات كانوا قد أدلوا بها على موقع فيس بوك و ذلك فيما يبدوا تنفيذاً للمصالحة التي تحدث عنها رأس النظام في خطابه الأخير من قصره بحضور ثلة من الفنانين في إطار إحتفالاته بما سمي من قبله عهدة رئاسية ثالثة.

و الحجز الاحتياطي على الأموال المنقولة و غير المنقولة لمستخدمي الفيس بوك من السوريين يعني من الناحية القانونية أن الدعوى العامة كانت قد حُركت بحقهم من قبل محاكم الارهاب في دمشق بناءاً على تقارير استخباراتية و أن هناك قرار قضائي بمصادرة  أموالهم المنقولة و غير المنقولة لأن وزارة المالية لا تملك الحق بإلقاء الحجز على أموال السوريين على خلفية التعبير عن الرأي الآخر بدون قرار قضائي.

في يوم المرأة العالمي ...المرأة السورية لم تكن على أجندة نساء العالم ..

في يوم المرأة العالمي ...المرأة السورية لم تكن على أجندة نساء العالم ..
انتظرنا من دعاة الأنسنة ...
انتظرنا من القائمات والقائمين على مشروع الدفاع عن حقوق المرأة في العالم ..
أن تتربع المرأة على عرش اهتمامهم هذا العام
المرأة السورية المناضلة والمنتهكة والثكلى والأيم والمهجرة
كل اللواتي أدرن ظهورهن لما يقع على المرأة السورية أدرن ظهورهن للحقيقة وللجدية والمصداقية ...
الدم المسفوك ظلما على أرض الشام لا يعنيكم...
والأمومة الذبيحة فيها لم تكن قضيتكم ..
الطفولة الموءودة ذبحا بالحراب الطائفية هناك ..
ليست على أجندتكم ..
والدفاع عن الطهر يدنسه غيلان البشر لا يقع في دائرة اهتمامكم..
لا تعتذروا
قد نبأنا الله من أخباركم

 

الرابطة الأهلية لنساء سورية
نساء في خدمة السلم الاجتماعي


المزيد من المقالات...

JoomShaper